463 / Font -- Reset Font ++
نجاسة الدم
دليل نجاسة الدم
لا فرق في نجاسة الدم بين قليله وكثيره خلافاً للشيخ والصدوق وابن الجنيد
طهارة دم مالا نفس له خلافاً للشيخ وغيره
دم غير الحيوان المتخلِّف في الذبيحة
نجاسة العلقة المستحيلة من المني
نجاسة الدم المتواجد في البيض
حُرمة الدم المتخلِّف في الذبيحة وإن كان طاهرا
نجاسة الدم الأبيض
نجاسة الدم المتواجد في اللّبن
حكم دم الجنين بعد ذبح اُمّه
حكم دم المتخلِّف في الصّيد
حكم الدم المشكوك
طهارة الماء الأصفر المنجمد على الجرح عند البُرء
حكم الدم المُراق في الأمراق
الملاقاة للنّجس في الداخل
طهارة دم الأسنان إذا استهلك في ماء الفم
الدم المنجمد تحت الأظفار أو الجلد
نجاسة الكلب والخنزير
الأخبار الدالّة على نجاسة الكلب
الأخبار المتوهّم دلالتها على طهارة الكلب
نسبة طهارة كلب الصّيد إلى الصّدوق
أخبار نجاسة الخنزير
طهارة الكلب والخنزير البحريين
نجاسة أجزاء الكلب والخنزير
حكم الحيوان المتولِّد من الكلب والخنزير
نجاسة الكافر
نجاسة المشرك خلافاً للعامّة
دليل نجاسة الكتابيّ
دليل طهارة الكتابيّ
نجاسة أجزاء الكافر التي تحلّها الحياة
المُراد بالكافر
الاستدلال على ارتداد منكِر الضّروريّ مطلقا
حكم ولد الكافر
المدار في الحكم بالإسلام
طهارة ولد الزّنا من المسلمين
نجاسة الغُلاة
نجاسة النّواصب والخوارج
حكم المجسِّمة
حكم المجبِّرة والمفوِّضة
حكم القائلين بوحدة الوجود
طهارة فِرَق الشّيعة
طهارة من شُكّ في إسلامه
نجاسة الخمر
أدلّة نجاسة الخمر وطهارتها
نجاسة كلّ مسكر مائع
حكم العصير العنبيّ إذا غلى
التفصيل بين ما إذا كان غليان العصير مستنداً إلى النار وبين ما إذا استند إلى نفسه
حلِّيّة العصير بذهاب الثلثين
هل يحرم العصير بمجرّد النشيش؟
حكم العنب إذا غلى
حكم التمر والزبيب وعصيرهما بعد الغليان
حكم العصير إذا صار دبساً بعد الغليان
جواز أكل الزبيب والكشمش والتمر في الأمراق وإن غلت
نجاسة الفقّاع
دليل نجاسة الفقّاع
حقيقة الفقّاع
طهارة ماء الشّعير
نجاسة عَرَق الجُنب من حرام
دليل نجاسة العرق من الحرام
حكم عرق الجُنب في وطء الحائض والجماع مع الصّوم
حكم العرق الخارج من الجُنب حال الغُسل
إذا أجنب من حرام ثمّ من حلال أو من حلال ثمّ من حرام
ارتفاع نجاسة عرق الجُنب من حرام إذا تيمّم
حكم عَرَق الصبي الُمجنب من حرام
نجاسة عَرَق الجلاّل
طهارة الثّعلب والأرنب والوزغ والعقرب ومُطلق المسوخ
كلّ مشكوك طاهر ، وضعف القول بنجاسة الدم المشكوك
الخلاف في طهارة غُسالة ماء الحمّام
استحباب رشّ الماء لمن أراد الصّلاة في معابد اليهود والنصارى
عدم وجوب الفحص عن النجاسة في الشّبهات الموضوعيّة
فصل في طرق ثبوت النّجاسة
ثبوت النّجاسة بالعلم الوجداني
ثبوت النّجاسة بالبيِّنة العادلة
ثبوت النّجاسة بخبر الواحد
ثبوت النّجاسة بقول ذي اليد
عدم ثبوت النجاسة بمطلق الظنّ
حكم الاحتياط في الطّهارة والنّجاسة خصوصاً إذا أدّى إلى الوسواس
عدم اعتبار علم الوسواس في الطّهارة والنّجاسة
ثبوت النّجاسة بالعلم الإجمالي
لا يُعتبر في البيِّنة حصول الظنّ بصدقها
لا يُعتبر في البيِّنة ذكر مستند الشّهادة
ثبوت النّجاسة بالشّهادة بموجبها وإن لم يكن موجباً للنّجاسة عند الشاهدين
إذا شهدا بالنّجاسة واختلف مستندهما
الشّهادة الإجماليّة بالنّجاسة
إذا شهد أحدهما بنجاسة شيء فعلاً والآخر بنجاسته سابقاً
إذا شهد أحدهما أ نّه نجس والآخر أ نّه كان نجساً
إخبار الزّوجة والخادمة والمملوكة بنجاسة ما في يدهم
إذا كان الشّيء بيد شخصين كالشريكين يسمع قول كلّ منهما فينجاسته
اعتبار قول ذي اليد بالنجاسة وإن كان كافرا
اعتبار قول ذي اليد بالنجاسة وإن كان صبيّا
لا يعتبر في قبول قول صاحب اليد بالنّجاسة أن يكون قبل الاستعمال
كيفيّة تنجّس المتنجِّسات
اشتراط الرّطوبة في الحكم بالنّجاسة
عدم نجاسة العالي بملاقاة السّافل للنّجاسة إذا كان جارياً من العالي
الشكّ في رطوبة أحد المتلاقيين أو في السِّراية
هل يتنجّس الحيوان وعلى تقديره فهل يطهر بزوال العين ؟
فروع في المقام
المتنجِّس لا يتنجّس ثانياً ولو بنجاسة اُخرى
أدلّة منجسيّة المتنجِّس ونقل الخلاف فيه
الكلام في تنجيس المتنجِّس مع الواسطة
أدلّة القول بعدم منجِّسيّة المتنجِّس مطلقا
الأخبار التي استدلّ بها على عدم منجِّسيّة المتنجِّس
عدم جريان جميع أحكام النّجس على المتنجِّس
حكم تنجّس رِجل الزّنبور والذّباب وكل مالا يتأثّر بالرّطوبة
فصل في تنجّس المسجد والمصحف والطّعام
اشتراط طهارة البدن واللِّباس في صحّة الصّلاة
اشتراط الطّهارة من الخبث في صلاة الاحتياط وقضاء الجزء المنسيّ
عدم اعتبار الطّهارة في الأذان وغيره ممّا يتقدّم على الصّلاة
هل يلحق اللّحاف باللِّباس في اعتبار الطّهارة في الصّلاة
اشتراط طهارة المسجد في الصّلاة
حكاية اعتبار طهارة مواضع المساجد السّبعة عن الحلبيّ
الكلام في عموميّة المنع عن الصّلاة في الموضع النجس الرّطب
إذا وضع جبهته على موضع بعضه طاهر وبعضه نجس
وجوب إزالة النّجاسة عن المساجد
حُرمة تنجيس المساجد خلالاُ لبعض
جواز تنجيس باطن المسجد وعدم وجوب إزالة النّجاسة عنه
هل تجب إزالة النّجاسة عن خارج المسجد؟
فوريّة وجوب إزالة النّجاسة عن المسجد
حُرمة إدخال النّجاسة في المسجد
وجوب إزالة النّجاسة عن المساجد كفائي
إذا رأى نجاسة في المسجد وقد دخل وقت الصّلاة
إذا صلّى ثمّ تبيّن كون المسجد نجسا
العِلْم بنجاسة المسجد أثناء الصّلاة
إذا كان موضع من المسجد نجساً لا يجوز تنجيسه ثانيا
توقّف تطهير المسجد على حفره
تنجّس حصير المسجد
توقّف تطهير المسجد على تخريبه
حُرمة تنجيس المسجد الخراب
توقّف تطهير المسجد على تنجيس المواضع الطّاهرة منه
توقّف تطهير المسجد على بذل الاُجرة
تنجيس المسجد الذي تغيّر عنوانه
حكم ما إذا رأى الجُنب نجاسة في المسجد
تنجيس معابد اليهود والنّصارى
حكم تطهير ما علم اجمالاً بكونه مسجدا
عدم الفرق في وجوب الإزالة بين المسجد العام والخاص
وجوب إعلام الغير بنجاسة المسجد لمن لم يتمكّن من الإزالة
حُرمة تنجيس المشاهد
وجوب إزالة النّجاسة عن المصحف
كتابة القرآن بالمركّب النّجس
إعطاء المصحف للكافر
تنجيس التربة الحسينيّة
حكم تنجيس مصحف الغير
وجوب تطهير المصحف كفائي
حكم تطهير مصحف الغير
إزالة النّجاسة عن الطّعام وظروفه
الانتفاع بالعين النّجس والمتنجِّس
بيع النّجس والمتنجِّس
التسبيب في أكل النّجس وشربه
سقي المسكر للطِّفل
بعض فروع الإعلام بالنّجاسة
فصل : الصّلاة في النّجس
الصّلاة في النّجس مع الجهل بالحكم أو بالإشتراط
الصّلاة في النّجس مع الجهل بالموضوع
الالتفات إلى النّجاسة في أثناء الصّلاة
الصّلاة في النّجس ناسيا
عدم الفرق في وجوب الإعادة والقضاء على الناسي بين التذكّر بعد الصّلاة أو فيها
الصّلاة في النّجس مع نسيان الحكم
بعض فروع الصّلاة في النّجس
انحصار ثوب المصلِّي في النّجس
دوران الأمر بين الصّلاة عارياً أو في النّجس
حكم مَن كان عنده ثوبان يعلم بنجاسة أحدهما
دوران الأمر بين تطهير البدن أو اللِّباس
بيان الفارق بين التعارض والتزاحم
دوران الأمر بين التطهير من الحدث أو الخبث
الصّلاة في النّجس اضطراراً
الاضطرار إلى السّجدة على النجس
السجود على النّجس جهلاً أو نسيانا
فصل : فيما يُعفى عنه في الصّلاة
1- العفو عن دم الجروح والقروح
الخلاف في اعتبار المشقّة والسّيلان في العفو عن دم الجروح والقروح
نقل الروايات الدالّة على العفو
عدم وجوب غسل الثوب في كلّ يوم للجريح والقريح
اعتبار المشقّة النوعيّة في العفو عن دم الجرح والقرح
هل يجب شدّ القروح المعفوّعنها
حكم تعدِّي دم القروح والجروح
العفو عن القيح الخارج مع الدم
العفو عن دم البواسير
عدم العفو عن دم الرّعاف
الشكّ في دم أ نّه من الجروح والقروح
حكم الجروح والقروح المتعدِّدة المتقاربة والمتباعدة
2- العفو عن الدم الأقلّ من الدرهم في الصّلاة
الخلاف في العفو عن الدم بمقدار الدرهم
عدم الفرق في العفو بين كونه دم نفس المصلِّي وغيره
اشتراط عدم كون الدم من الدماء الثلاثة
اشتراط عدم كون الدم المعفوّ عنه من نجس العين
اشتراط عدم كون الدم المعفوّ عنه من الميتة ومن غير المأكول لحمه
حكم ما إذا كان الدم بمقدار الدرهم متفرِّقاً في البدن واللِّباس
حكم الأثواب المتعدِّدة إذاكان في كلّ واحد منها أقلّ من مقدار الدرهم
المناط في العفو سعة الدرهم لا وزنه
تحديد سعة الدرهم
حكم الدم المتفشِّي
حكم ما إذا شكّ في الدم الأقلّ من الدرهم أ نّه من المستثنيات أم لا
إذا شكّ في دم أ نّه بقدر الدرهم أو أقلّ
عدم العفو عن المتنجِّس بالدم
العفو عن الدم الأقلّ من الدرهم إذا اُزيل عينه
3- العفو عمّا لا تتم في الصّلاة
يشترط في العفو عمّا لا تتم فيه الصّلاة عدم كونه من أجزاء نجس العين
4- العفو عن المحمول المتنجِّس في الصّلاة
5- العفو عن ثوب المربِّية للصّبيّ
هل يفرّق في المربِّية بين الاُمّ وغيرها وبين المتبرِّعة والمستأجرة
اشتراط غسل ثوب المربِّية في كلّ يوم مرّة واحدة
اشتراط انحصار ثوب المربِّية في واحد
عدم الفرق في العفو عن ثوب المربِّية بين تمكّنها من تحصيل ثوب آخرأو لا
الاشكال في إلحاق المربِّي بالمربِّية
هل يلحق من تواتر بوله بالمربِّية؟
6- العفو عن النّجاسة في البدن والثوب حال الاضطرار
فهرس الموضوعات
  ٣- التنقيح في شرح العروة الوثقى - ج٣ - ج3       م1  
التنقيح في شرح العروة الوثقى تقريرا لأبحاث الأستاذ الأعظم سماحة آية الله العظمى السيد ابوالقاسم الموسوي الخوئي (قدس سره) (1317-1413هـ) الطهارة تأليف آية الله الشهيد الشيخ ميرزا علي الغروي
  ٣- التنقيح في شرح العروة الوثقى - ج٣ - ج3       م2  
جميع الحقوق محفوظه ومسجّلة لمؤسسة الخوئي الإسلامية الجزء: الثالث الناشر: مؤسسة الخوئي الإسلامية تاريخ الطبع: 1434هـ، 2013 م الطبعة: الخامسة info@alkhoei.net www.alkhoei.net www.alkhoei.com
  ٣- التنقيح في شرح العروة الوثقى - ج٣ - ج3       م3  
نسخة خطية
  ٣- التنقيح في شرح العروة الوثقى - ج٣ - ج3       م4  
صفحة فارغة (مطابق للمطبوع)